شحاته يستنكر اعتقال نجل المرجع الشيرازي ويحذر من الردود جراء هذه الافعال الطاغوتية

 

استنكر شريف شحاته إبن أخ الشهيد المظلوم حسن شحاته "رحمة الله عليه"، اعتقال نجل المرجع الديني اية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي "دام ظله" اية الله السيد حسين الشيرازي من قبل السلطات الايرانية، محذرا من الردود جراء هذه الافعال الطاغوتية.

وقال شحاته في بيان تلقته شيعة ويفز، ان "أول من آقر حرية الرآي هو الله (عز وجل) وكان من آوائل المعارضين لله إبليس (عليه اللعنه) ورغم ذلك تركه الله ليعترض ويعبر عن رآيه بحرية، كذلك نجد هذا الامر في دعوه آنبياء الله جميعا فلم نرَ آو نسمع مطلقا عن نبيآ قد قتل معارضيه ولم نرَ رسولا إضطهد وإعتقل من لم يؤمن به آو يتبعه وذلك مصداقا لقول الله تعالي (مذكر لست عليهم بمسيطر) وكذلك قوله (فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر)".

واضاف، "وبنفس الوقت آمرهم بمحاربه الطواغيت وتبيان دين الله وإسقاط الاصنام التي تعبد من دون الله ومحاربه كل عقيدة فاسدة وفضح كل فاسد فاسق يحرف دين الله ويضل العباد (فإصدع بما تؤمر)، فليس من المعقول آن يجعل الله وآنبيائه ورسله الحرية لمعارضيه ويآتي إنسان ليضطهد ويعتقل ويقتل معارضيه !!!! بأي دين وبأي منطق إستحل هذا الشخص ما يفعله من إعتقالات لكل من يتفوه بكلمه عليه".

واستنكر شحاته، ما جري على سماحه آية الله السيد حسين الحسيني الشيرازي من إعتقال وتعذيب لا لشيء، فقط لانه عبر عن رأيه في ما يسمي بولاية الفقيه، مشيرا "فكل إنسان له حريه الاعتقاد والتعبير بحرية عن ما يعتقده أو يعترض عليه ونستنكر أي اعتداء جسدي او اي تضييق واعتقال على اي مرجع فقط لانه عبر عن رآيه".

وحذر شحاته، "نحذر مرارا وتكرارا من ردود الفعل على كل هذه الافعال الطاغوتيه فكم من طاغوت ظن آنه الرب وفي لحظات أصبح تحت الاقدام".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input