دار مصحف إفريقيا تعلن انطلاق مشروع إكرام المصحف

 

انطلق بدار مصحف إفريقيا، بالعاصمة السودانية الخرطوم، مشروع إكرام المصحف الشريف، وهو من المشروعات الكبرى التي تقوم بها الدار استكمالاً لعملها ونشاطها الأساسي في طباعة ونشر المصحف. 

ويهدف مشروع إكرام المصحف الشريف إلى ترميم ومعالجة المصاحف القديمة حيثما كانت، سواء بالمساجد، أو الخلاوى، أو المنازل وغيرها من دور العبادة ومراكز التحفيظ.

وقال الدكتور محمد عبد القادر، مدير الإدارة العلمية بدار مصحف إفريقيا، "إن الفكرة انطلقت لمعالجة المصاحف التي صارت في عداد المهجور، بسبب النقص الذي طرأ عليها بكثرة الاستعمال، وتلك التي أصبحت لا تصل إليها الأيدي، وسكنها الغبار، وصارت في وضع لا يليق بكلام المولى عزَّ وجل.

وأشار إلى أن المشروع يستهدف إكرام المصاحف القديمة، والممزقة، وغير المستعملة، والتي تراكم عليها الغبار في المساجد، والخلاوى، ومراكز تحفيظ القرآن، والمؤسسات التعليمية، وحتى المصاحف الموجودة في المنازل.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input