الإعلام الشيعي

انتهاكات في عمليات الأنبار والقوات المشتركة تتعامل بإنسانية مع الأبرياء

القوات الأمنية والحشد الشعبي يتعاملون مع المدنيين العزل في محافظة الأنبار ضمن عمليات التحرير بشكل إنساني

 

أعلن مستشار وزارة حقوق الإنسان كامل أمين أن القوات الأمنية والحشد الشعبي يتعاملون مع المدنيين العزل في محافظة الأنبار ضمن عمليات التحرير بشكل إنساني \ مؤكدا ان القوات الأمنية وضعت خطة عسكرية تنسجم مع مبادئ حقوق الإنسان ووضعت في حساباتها الأسر والأطفال في المحافظة ، والذين تتخذهم عصابات داعش الإرهابية دروعا بشرية، مضيفا أن على أهالي الأنبار التعاون مع القوات الأمنية المشتركة لتخليصهم من فلول الإرهاب والبدء بحياة جديد، هذا وأكد نواب ومسؤولون محليون ووجهاء عشائر أنباريون، أن العمليات العسكرية التي انطلقت لتحرير الأنبار من دنس عصابات داعش الإرهابية، تشكل حافزًا كبيرًا لسكان المحافظة للوقوف إلى جانب القوات الأمنية والحشد الشعبي بعد أن سيطرت عصابات داعش على المحافظة لأشهر طويلة، معلنين أنهم سيكونون سندًا لتلك القوات لتحقيق النصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى