العالم

استسلام مئات من مسلحي بوكو حرام الارهابية في تشاد

قالت مصادر أمنية ومن الأمم المتحدة إن مئات من مسلحي جماعة “بوكو حرام” المتطرفة وأسرهم استسلموا في تشاد على مدى الشهر الماضي في إشارة إلى أن الحملة العسكرية ضدهم تحقق نجاحا.

 

 

قالت مصادر أمنية ومن الأمم المتحدة إن مئات من مسلحي جماعة “بوكو حرام” المتطرفة وأسرهم استسلموا في تشاد على مدى الشهر الماضي في إشارة إلى أن الحملة العسكرية ضدهم تحقق نجاحا.

ويعتقد محللون ومصادر أمنية أن المسلحين الذين استسلموا هم على الأرجح مجندون جندتهم “بوكو حرام” مؤخرا وتجد صعوبة في الاحتفاظ بهم بينما تخسر أراض.

وأفادت تقارير في نيجيريا بانشقاقات لمقاتلين عن “بوكو حرام” الارهابية لكن من غير المعروف أنها حدثت في السابق بمثل هذه الأعداد الكبيرة.

وقال الكولونيل “محمد دولي” المتحدث باسم قوة المهام المشتركة، ومقرها العاصمة التشادية نجامينا إن مسلحي بوكو حرام استسلموا لقواتنا على خط الجبهة في بحيرة تشاد.

 وسيطرت “بوكو حرام” الارهابية التي قتلت واختطفت آلاف الأشخاص، على منطقة في مساحة بلجيكا تقريبا بشمال شرق نيجيريا حتى العام الماضي لكنها خسرت مساحات كبيرة من الأرض منذ ذلك الحين وسط ضغوط عسكرية إقليمية متنامية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى