العالم

ممثل وفد مكتب المرجع الحكيم يقيم صلاة عيد الفطر المبارك في مدينة مرونداوا ويستذكر فاجعة الكرادة

اقام ممثل مكتب سماحة المرجع الديني السيد الحكيم (مد ظله) الشيخ علي اللامي صلاة عيد الفطر المبارك في مركز انصار الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه) في مدينة مرونداوا في مدغشقر.

 

 

اقام ممثل مكتب سماحة المرجع الديني السيد الحكيم (مد ظله) الشيخ علي اللامي صلاة عيد الفطر المبارك في مركز انصار الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه) في مدينة مرونداوا في مدغشقر.

وتحدث الشيخ اللامي في الخطبة الاولى عن العيد واهم الاعیاد عند الشیعة الامامية وان كل يوم لا يعصي الله فيه فهو عيد، وان شهر الرحمة ودعناه فلا نتخلى على ما عاهدنا الله تعالى عليه من عمل الاعمال الصالحة.

وفي الخطبة الثانية افتتح خطبته بقول الرسول الاكرم (صلى الله عليه وآله)  من لم يهتم بامور المسلمين فليس بمسلم، فقد حثهم على الاهتمام بامور المسلمين في كل نواحي الحياة وعلى مستوى مدينتهم بل على مستوى العالم اجمع.

ثم تطرق سماحته الى اضطهاد الشيعة في العالم اجمع خصوصا في البحرين واليمن والعراق،  وادان الانفجارات الارهابية الاخيرة التي استهدفت الابرياء في المناطق الشيعية فی بغداد، ثم قال سماحته المسلمون في كل العالم يحتفلون في العيد وفرحون بقدومه متناسين شيعة العراق وما يحل بهم من دمار وفواجع مؤلمة.

وقد واسى الحضور عوائل الشهداء وترحموا علی الشهداء وسالوا الله ان یشافی الجرحی

بعدها اقیمت مادبة طعام من طرف مكتب سماحة السید الحكيم (مد ظله).

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى