العالم

كندا: شعارات ضد المسلمين على لافتات “الديمقراطي الجديد”

شعارات ضد المسلمين على لافتات انتخابية للحزب الديمقراطي الجديد

 

عمد مجهولون إلى كتابة شعارات ضد المسلمين على لافتات انتخابية للحزب الديمقراطي الجديد، ما اضطر مرشحة الحزب عن دائرة “بييرفون – دولار” في جزيرة مونتريال، ليزان بلانشيت لاموت، إلى نزع اللافتات التي كتب عليها عبارة “لا للمسلمين، لا للإرهاب”.

ونقلت الإذاعة الكندية عن رئيس “المنتدى الإسلامي الكندي” سامر مجذوب قوله إنه تلقى عدة اتصالات من أعضاء في المنتدى رأوا هذه الشعارات، فقام بدوره بالاتصال بمكتب المرشحة ليزان بلانشيت لاموت وأبلغ المسؤولين فيه عن ذلك، فأرسلوا بعض الناشطين لنزع اللافتات المعتدى عليها.

كما تعرضت لافتات للحزب الديمقراطي الجديد في دائرة “بابينو” في مونتريال أيضاً للاعتداء. وتحمل اللافتات المعتدى عليها إما صورة زعيم الحزب أو صورة مرشحة الحزب في الدائرة المذكورة، آن لاغاسيه داوسن، وهي صحفية سابقة في هيئة الإذاعة الكندية. حيث شُوهت صورة آن لاغاسيه داوسن بواسطة طلاء أسود بشكل يظهر المرشحة وكأنها ترتدي نقاباً.

ولم يعلق حتى الآن مكتبا ليزان بلانشيت لاموت وآن لاغاسيه داوسن على الموضوع، لكن رئيس “المنتدى الإسلامي الكندي” يرى أن هذه التعديات على لافتات الحزب الديمقراطي الجديد عائدة لموقفه من مسألة ارتداء النقاب خلال مراسم قسم الجنسية. حيث يرفض الحزب الديمقراطي الجديد كما الحزب الليبرالي الكندي والحزب الأخضر إصدار قانون يلزم كل من يؤدي قسم الجنسية أن يكون سافر الوجه، خلافاً لحزب المحافظين وللكتلة الكيبيكية.

وكانت محكمة الاستئناف الفدرالية قد رفضت الأسبوع الفائت استئنافاً تقدمت به حكومة المحافظين بهدف نقض حكم صادر عن المحكمة الفدرالية يجيز ارتداء النقاب في مراسم أداء قسم الجنسية.

وإزاء هذا الرفض قررت حكومة المحافظين الخارجة رفع القضية أمام محكمة كندا العليا، أعلى سلطة قضائية في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى