الإعلام الشيعي

اللاعنف تطالب بتوفير المستلزمات المطلوبة للنهوض بأفراد شريحة الشباب

اصدرت منظمة اللاعنف العالمية، بيانا بمناسبة اليوم العالمي للشباب، طالبت فيه بتوفير المستلزمات المطلوبة للنهوض بأفراد هذه الشريحة والتي تقف في طليعتها تأمين الحريات العامة والخاصة.

 

 

اصدرت منظمة اللاعنف العالمية، بيانا بمناسبة اليوم العالمي للشباب، طالبت فيه بتوفير المستلزمات المطلوبة للنهوض بأفراد هذه الشريحة والتي تقف في طليعتها تأمين الحريات العامة والخاصة.

وقالت المؤسسة في البيان، “اقر المجتمع الدولي الثاني عشر من أغسطس/ آب من كل عام يوماً عالمياً للشباب، بهدف لفت الأنظمة والحكومات حول العالم لواجباتها إزاء هذه الشريحة الاجتماعية الأكثر فاعلية، وإذ تمر علينا المناسبة في أجواء استثنائية بالغة التعقيد تتمثل بتداعيات جائحة كورونا، يستدعي الامر تدقيق وتركيز في شأن الشباب والعمل على مساعدتهم بشكل امثل لتأمين حلولهم المراكز الريادية المفترضة في مجتمعاتهم”.

واضاف البيان، “ان منظمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر) اذ تشارك المجتمع الدولي احياء هذا اليوم وتلفت الى أهميته، خصوصاً انه من المفترض ان يتيح للشباب الدولي الفرصة للاحتفال وإسماع أصواتهم وأعمالهم ومبادراتهم ومشاركاتهم الهادفة وتعميمها جميعاً في الحياة والعمليات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، فضلاً عن استخلاص الدروس عن كيفية تعزيز تمثيلهم وشاركتهم في السياسات المؤسسة الرسمية مشاركة كبيرة.

وتابع البيان، “تبارك في الوقت نفسه لجميع افراد هذه الشريحة وتتمنى لهم تحقيق امانيهم وتطلعاتهم التي تصب في خدمة الإنسانية، مطالبة حكومات العالم الإسلامي والعربي على وجه الخصوص التركيز على هموم الشباب والنظر في مواقفهم والاستفادة القصوى من طاقاتهم، وفسح المجال لهم للتصدي والمشاركة في كافة الشؤون الإنسانية.

وطالبت المنظمة، بتوفير المستلزمات المطلوبة للنهوض بأفراد هذه الشريحة والتي تقف في طليعتها تأمين الحريات العامة والخاصة، الى جانب حق التعليم والحياة المحترمة وسواها من الحقوق التي يقع على عاتق الحكومات توفيرها على أكمل وجه.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى