المرجعية

حوزة كربلاء النسوية تناقش تهذيب النفس وأهميتها في بناء شخصية طالب العلم

عقدت مدرسة حافظات القرآن الكريم في حوزة كربلاء النسوية، جلستها الاسبوعية البحثية لمناقشة موضوع تهذيب النفس وتحلِّيها بالفضائل الاخلاقية، وتخليتها عن الرذائل، وأهميَّة ذلك في بناء شخصية المؤمن بشكل عام وطلاب علوم أهل البيت عليهم السلام بشكل خاصٍّ.
وتحدث العلامة الشيخ ناصر الأسدي، حول اهمية الموضوع المطروح للبحث لاسيما لطلبة العلم فهم يشكِّلون القيادة الواعية النموذجية في إدارة المجتمع في المستقبل.
واشار الاسدي الى، مدى التأثير المدمّر للنزعة الماديّة المنتشرة في هذه الأيام لكنَّها ستنفد لا محالة مهما بلغت من النمو، وستبقى هزيلة ضعيفة أمام شموخ بنيان العطاء الرسالي وتنامي القيم.
ودعا طالبات علوم أهل البيت عليهم السلام إلى الالتزام بهذا الدستور الرصين، وحثهنّ على المثابرة والجد في التعلم فهو الطريق النيّر الذي يرفع البشر من البهيميّة المنحطّة إلى الإنسانيّة السامية خصوصاً في هذه الفترة الحرجة من الزمان؛ حيث يحاول العدو تدمير كلّ بنيان رصين شادته الأيادي الحضارية المسلمة .
كما دعا الى تتبع أخلاق الرسول صلى الله عليه واله والأئمة الأطهار عليهم السلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى