العالم الاسلامي

القوات الشيعية تصب حمم الجحيم على تحشد لداعش قرب سامراء

لا تزال المعركة ضد الارهاب حامية الوطيس في العديد من المناطق في العراق، حيث افاد مصدر اعلامي من قضاء بلد جنوب سامراء المقدسة  ان “طيران الجيش وقوات الحشد الشعبي في منطقة عزيز بلد قد صبوا بعد منتصف هذه الليلة حمم البراكين والجحيم على رؤوس الدواعش الذين كانو محتشدين في جامع البوحنظل إستعدادا للهجوم على قطعات الحشد الشعبي في مدينة بلد “.

لا تزال المعركة ضد الارهاب حامية الوطيس في العديد من المناطق في العراق، حيث افاد مصدر اعلامي من قضاء بلد جنوب سامراء المقدسة  ان “طيران الجيش وقوات الحشد الشعبي في منطقة عزيز بلد قد صبوا بعد منتصف هذه الليلة حمم البراكين والجحيم على رؤوس الدواعش الذين كانو محتشدين في جامع البوحنظل إستعدادا للهجوم على قطعات الحشد الشعبي في مدينة بلد “.

وأضاف، ما ان سمع ابطال الحشد الشعبي صريخ وعويل الدواعش اثناء الضربات الجوية حتى باغتتهم حمم وبراكين اخرى من قبل قوات الحشد الشعبي ليزداد صريخهم من اثر الضربات الموجعة والمتوالية لابطال قوات الحشد الشعبي الذين اخمدوا هذه الاصوات بوابل آخر من الضربات الموجعة.

واضاف ان” صليات الصواريخ لابطال الحشد الشعبي من المقاومة الاسلامية مازالت مستمرة لحد الان بدك اوكار داعش في منطقه عزيز بلد والحضيرة المجاوره لمرقد سيد محمد سبع الدجيل عليه السلام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى