العالم الاسلامي

المؤمنون يحيون في 23 من شهر محرم فاجعة تفجير قبة الإمامين العسكريين عليهما السلام

تحل على المؤمنين في الثالث والعشرين من شهر محرم الحرام ذكرى فاجعة تفجير قبة مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام في مدينة سامراء المقدسة.

 

 

تحل على المؤمنين في الثالث والعشرين من شهر محرم الحرام ذكرى فاجعة تفجير قبة مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام في مدينة سامراء المقدسة.

حيث احتضن الصحن العسكري الشريف فعاليات مهرجان فاجعة سامراء السنوي الذي تقيمه العتبة العسكرية المقدسة بمناسبة ذكرى تفجير قبة مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام بحضور عدد من اعلام الحوزة العلمية والقوات الامنية في سامراء وجموع الزائرين.

ويحيي اتباع اهل البيت عليهم السلام في ارجاء العالم كافة الذكرى الاليمة، بعد ان أقدم أعداء الدين والانسانية على جريمة هدم مرقدي الإمامين العسكريين عليهما السلام صبيحة الثالث والعشرين من شهر محرم الحرام، وزرع 200 كيلو غرام من المتفجرات. 

وعلى إثر هذه الفاجعة الأليمة أُعلن في حينها الحداد العام وعطل علماء الحوزة العلمية ومراجع التقليد دروسهم كما عُطلت الأسواق والمتاجر في أغلب المدن الكبرى.

وقال سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي “دام ظله”، أن هذه الجريمة فاجعة كبرى ولا نهاية لآثارها أبداً، وسوف يعاد بناء هذا المشهد المقدس على أفضل وجه ويتمكن الجميع من التشرف بزيارته، غير أن مثل هذا المصيبة لن تجبر بأي شكل أو نحو من الأنحاء. 

والجدير بالذكر ان المرقد المقدس للإمامين الهادي والعسكري عليهما السلام قد تعرض للهدم على أيدي المتطرفين 13 مرة على طول التاريخ وفي كل مرة يعاد بناء المرقد الشريف بجهود الشيعة وغيرتهم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى