العتبات والمزارات المقدسة

تقدّمٌ ملحوظ في مشروعٍ استراتيجيّ سيُضيف مساحاتٍ واسعة للصحن العباسي الشريف

شهد مشروعُ مجمّع أقسام العتبة العبّاسية المقدّسة، تقدّماً ملحوظاً في الأعمال الجارية بالمفاصل كافّة وبانسيابيّةٍ عالية وبعدّة خطوطٍ متوازية، لأجل إتمامه وفقاً للمدّة الزمنيّة والمخطّطات الخاصّة به.

 

 

شهد مشروعُ مجمّع أقسام العتبة العبّاسية المقدّسة، تقدّماً ملحوظاً في الأعمال الجارية بالمفاصل كافّة وبانسيابيّةٍ عالية وبعدّة خطوطٍ متوازية، لأجل إتمامه وفقاً للمدّة الزمنيّة والمخطّطات الخاصّة به.

وقال رئيسُ قسم المشاريع الهندسيّة ضياء الصائغ، ان أغلب أقسام العتبة العبّاسية المقدّسة هي داخل الصحن الشريف ممّا أدّى الى ضيق المكان، ونتيجةً لما تشهده العتبة المقدّسة من تطوّرٍ واسع وملحوظ في أقسامها العاملة فيها، جاء هذا المشروع نتيجة توسّع أعمالها واتّساع رقعة الخدمات التي تقدّمها للزائرين، هذا من جانب ومن جانبٍ آخر جعل هذه الأقسام في مكانٍ واحد.

واضاف، “إنّ الأعمال الجارية حاليّاً هي أغلبها أعمال إنهاءات موزّعة على جميع مفاصل المشروع، وقد وصلت لمراحل متقدّمة وجميعُها تسير بخطوطٍ متوازية لأجل الانتهاء منه ضمن التوقيتات المتّفق عليها، لكن بالنتيجة فإنّ الأعمال متواصلة على قدمٍ وساق، وقد سخّر القسمُ لذلك جميع إمكانيّاته بالتعاون مع الجهة المنفّذة للمشروع وهي شركة طيبة لندن البريطانيّة للتجارة العامّة والمقاولات، التي بذلت هي الأخرى قصارى جهدها من أجل التغلّب على كافّة الصعوبات، وبدأت ملامح هذا الصرح العمرانيّ تظهر للعيان”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى