أخبارالبحرينالعالم الاسلامي

الخارجية الأمريكية تدين استمرار الانتهاكات وتردي الأوضاع الحقوقية في البحرين

أعربت وزارة الخارجية الأمريكية عن مخاوفها المتزايدة من تردي الأوضاع الحقوقية في البحرين، بسبب استمرار الاعتقالات بحق النشطاء والصحافيين، مطالبة بالإفراج الفوري عن كافة السجناء السياسيين في البلاد.
جاء ذلك خلال رسالة وجهتها في وقت سابق هذا الشهر لعضو مجلس الشيوخ الأمريكي جاك ريد، أكدت فيها على عمق العلاقات الأمريكية البحرينية في مجال الأمن الإقليمي وحقوق الإنسان وسيادة القانون والتنمية التجارية والإصلاح الاقتصادي، مشيرة ً إلى تزايد القلق الأمريكي بشأن حالة حقوق الإنسان، وتحديداً الادعاءات المتعلقة بمعاملة السجناء وعدم وجود مساحة للمشاركة السياسية وحرية الرأي وتعبير والمساحة المتاحة للتجمعات السلمية في البلاد.
وأكدت على ضرورة منح الصحافيين مساحة أكبر للعمل بحرية، مشيرةً إلى أن العمل الصحافي لا ينبغي بأي حال أن يكون أساساً للمقاضاة والاعتقال، حاثةً الحكومة البحرينية على اتخاذ خطوات جادة لإطلاق سراح السجناء السياسيين.
وقالت الخارجية الأمريكية في بيانها: “من خلال تقاريرنا الدورية، أوضحنا وسنواصل التوضيح أن الانخراط في الاحتجاجات والنشاط السلمي، والعمل الصحافي لا ينبغي أن يكون أساساً للملاحقة”.
وأضافت، “سنستمر في الدعوة إلى مجتمع شامل ومنفتح نؤمن به، يعمل من أجل مصلحة كل من البحرين والولايات المتحدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى