أخبارأفغانستانالعالم الاسلامي

القتل الوحشي للقاضيات والأطباء والناشطين الاجتماعيين في أفغانستان

أفادت منظمات حقوقية دولية، من ضمنها منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش، عن عمليات قتل واختطاف خارج نطاق القانون، على الرغم من العفو الذي أعلنته حركة طالبـ،ـان الإرهـ،ـابية عن موظفي الحكومة السابقة.
ونقلت المنظمات عن قاضية أفغانية من مقاطعة باروان، كانت من اللاتي طلبن المغادرة قولها “لقد تلقيت شخصياً العديد من المكالمات الهاتفية والتهديدات من طالبـ،ـان والأفراد المرتبطين بهم”.
وأضافت أنَّه “تمكنت من المغادرة و طالبـ،ـان استولت على منزلي وممتلكاتي وجميع الأصول الأخرى وأن أقاربها معرضون لخطر الاضطهاد من قبل الحركة”، مشيرة إلى أن مغادرة القضاة للبلاد، سيترك فراغاً وفجوة هائلة في السلطة القضائية.
وبينت أنَّه “لا يزال هناك حوالي 230 قاضية أفغانية عالقة في أفغانستان، وجميعهن الآن مختبئات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى