أخبارالعالم الاسلاميالكويت

ناشطون ومدّونون كويتيون يرفضون قرارات منع المشاركة بزيارة الأربعين الحسيني

دشّن ناشطون حسينيون ومدوّنون في الكويت، اليوم السبت، حملة إلكترونية تطالب بعدم عرقلة زيارة الأربعين الحسيني وفسح المجال أمام جميع الراغبين بأدائها من مختلف دول العالم في كربلاء المقدسة.

الناشطون والمدوّنون وتحت وسم (#عدم عرقلة زيارة الأربعين)، رفضوا القرارات الحكومية التي وصفوها بـ “غير المدروسة” بمنعهم لقدوم الزائرين الراغبين بأداء الأربعينية إلا لعدد محدود جداً”.

وقال المدوّنون في تغريداتهم التي رصدتها (شيعة ويفز): إنّ “عرقلة زيارة أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام) أمر مرفوض من الجميع، وهو بمثابة نصرة ليزيد الكافر (لعنه الله)”.

وأضافوا في رسائل صريحة وواضحة للحكومات العربية والإسلامية: “إياكم أن تظنوا بأنكم تمُنّون على الناس بمنحهم حقوقهم المشروعة وذلك بعد مطالبتهم بها واعتراضهم على تعسف قراراتكم الانتقائية”.

وقالوا أيضاً: “كفاكم قرارات طفولية أساسها اللعب على أوتار مقدسات الناس وشعائرهم المقدسة”.

هذا ونشر بعض المدونين المشاركين في الحملة، بعضاً من وصايا المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي، في حثّه على إحياء الزيارة الأربعينية المقدسة وعدم منع الراغبين بأدائها في كربلاء المقدسة.

المرجع الشيرازي ومن بين وصاياه أكد بأن “الشعائر الحسينية المقدسة هي التي حافظت على الإسلام، فلولا نهضة عاشوراء لقضى بنو أمية على الإسلام ولم يُبقوا منه أيّ أثر”، مشدداً بالقول: إن “زيارة الأربعين المقدسة هي نصرة الحرية على القهر والاستبداد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى