أخبارالإعلام الشيعي

مركز المستقبل في كربلاء المقدسة يناقش أسس شرعية الحكم والحاكم في معطيات النهضة الحسينية

ناقش مركز المستقبل للدراسات الاستراتيجية في كربلاء المقدسة، الندوة الموسومة “أسس شرعية الحكم والحاكم: قراءة في معطيات النهضة الحسينية” بحضور عدد من الباحثين والمختصين.
وتطرقت الندوة إلى محورين، ناقش الأول أهم المعايير التي تحدد شرعية الحكم والحاكم، فيما انصب المحور الثاني على كيفية الاستفادة من خطاب الإمام الحسين عليه السلام في بناء حكم صالح.
وقال مدير مركز المستقبل عدنان الصالحي في حديث صحفي، إنَّ “فكرة الإمام الحسين عليه السلام وثورته هي مشروع واسع ممكن أن نستلهم منه النصيحة الاجتماعية والموروث الاجتماعي بالإضافة إلى العدالة الاجتماعية لاسيما القاعدة العادلة في السياسة، لذلك كانت الورقة البحثية التي تم طرحها عبارة عن مناقشة لفكرة الإمام الحسين عليه السلام في كيفية تحديد الحاكم والحكم العادل وكيفية الاستفادة من خطاب ونهضة الإمام الحسين عليه السلام في إيجاد حكم صالح لبلاد المسلمين بعيداً عن كل الرؤى والتداخلات السياسية”.
وأضاف الصالحي، “أن الثورة الحسينية المقدسة تدعو إلى أن يكون الحاكم عادلاً وخيمة على كل الدولة التي يحكمها ومتماشياً مع أخلاقيات الدين الإسلامي والفطرة الإنسانية التي تبتعد عن قتل الأبرياء وتدعو إلى احترام النفس وحفظ حقوق الإنسان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى