أخبارالعالم الاسلاميلبنان

لبنان تقيم العزاء الحسيني وتوزّع الطعام رغم الظروف الاقتصادية الصعبة

فيما تعيش لبنان الجريحة، أزمة اقتصادية كبيرة وأجواءً سياسية مضطربة، فإنّ ذلك لم يمنع المحبين والموالين لأهل البيت (عليهم السلام) من إقامة مراسيمهم الحسينية استذكاراً لواقعة الطف الأليمة.
البلدات والمدن وحتى العاصمة بيروت، تشهد عواصف من الحزن والبكاء والنحيب على سيد الشهداء (عليه السلام) واستذكار بطولاته ومبادئه الإنسانية العظيمة.
وأفادَ مراسل (شيعة ويفز) في بيروت، بأنّ “مختلف المدن والبلدات والحارات اللبنانية تشهدُ نشاطاً حسينياً من قبل المعزين الموالين للعترة الطاهرة”.
وأضاف بأنّ “الوضع الاقتصادي الذي ضرب البلاد، لم يمنع أبداً المحبين من إقامة شعائرهم الحسينية التي اعتادوا عليها”، مبيناً أنّ “المجالس الحسينية المقامة في الحسينيات والمساجد والمراكز الدينية تشهد حضوراً لافتاً للرجال والنساء لاستذكار عِظم المصيبة التي حلّت بآل البيت (عليهم السلام) على عرصات كربلاء”.
وأوضح بأن “أجواء عاشوراء الإمام الحسين (عليه السلام) عادت من جديد للمدن اللبنانية إلى سابق عهدها، على الرغم من الألم والمعاناة التي يعيشها الأهالي بسبب الأزمة الاقتصادية الخانقة، ولكنّهم يستلهمون من الثورة الحسينية معانٍ سامية لتحدّي الظروف المحيطة والانتصار عليها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى