أخبارالعالم الاسلامي

أوزبكستان: الحكم بسجن شاب شيعي “ثلاثة أشهر” لحمله مواد دينية على هاتفه

قضت محكمة في ولاية طشقند بأوزبكستان، بسجن شاب شيعي، لمدة ثلاثة أشهر، بعد اعتقاله قبل خمسة عشر يوماً بتهمة حمل مواد دينية “شيعية” في هاتفه المحمول.
وأفادت وسائل إعلامية تابعتها (شيعة ويفز) بأن “سجين الرأي الشاب الشيعي فاضل خواجه، حُكم عليه بالسجن لمدة ثلاثة أشهر بعد فترة اعتقال أولية مدتها (15 يوماً)، بتهمة تداول وحمل مواد دينية شيعية”.
وقالت وسائل الإعلام، إن “خواجه تعرّض خلال فترة الاعتقال الأولية للتعذيب وقد فقد (25 كيلوغراماً) من وزنه”، لافتة إلى أن “نشر المواد الدينية الشيعية وتداولها يعد جُرما يعاقب عليه المسلمون الشيعة في البلاد”.
وتعرّض المعتقل الشيعي إلى الحرمان من الاستحمام والملابس الجديدة، والطعام الجيّد، إضافة إلى تعذيبه وحلق لحيته، من قبل ضباط في في شعبة مكافحة التطرف والإرهاب في شرطة طشقند.
وأفادت محامي الدفاع سيرجي مايوروف، بتعرض الشاب فاضل للتعذيب، فيما ينفي الضبّاط حصول مثل هذا الأمر.
وقال المحامي: إن “الضباط منعوا موكله من التواصل معه، وقد جرى كسره نفسياً خلال الخمسة عشر يوماً، قبل المثول أمام المحكمة العليا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى