أخبارالعالم

نساء كشميريات ينظمن احتجاجاً على إقامة عروض للأزياء “مخالفة للدين والعادات الاجتماعية”

نظمت عشرات النساء المسلمات، احتجاجاً في مدينة سريناجار بولاية كشمير، ضد عروض للأزياء أُقيمت على قاعة طاغور في المدينة، بالوقت الذي يحيي فيه المسلمون أيام شهر رمضان العظيم.
وأفادت وسائل إعلامية تابعتها (شيعة ويفز) أن “النساء سارعن إلى تنظيم احتجاج سلمي انطلق من منطقة نهرو بارك باتجاه مدينة سكاي آي سي، حيث أقيمت الفعالية التي شارك فيها العشرات من الشباب كعارضات ومصممات وفناني موسيقى وكوميديين.
وقالت المتظاهرات في أحاديث متفرقة: إن “هذه الممارسات لا مكان لها في مجتمع مثل كشمير”، مضيفة، “لم يجبرنا أحد على القدوم إلى هنا، لكننا سنتحدث ضد ما هو ضد ثقافتنا وديننا”.
وأشارت المتظاهرات إلى أنه “تحت دعوى عرض الملابس والأزياء يتم الترويج للوقاحة والابتذال في كشمير خلال شهر رمضان المبارك”، وأضفن بأنّه “يجري الترويج لعروض الأزياء لنشر الابتذال بين جيل الشباب والنشء الصغير، وهو ما يتعارض مع الروح الأساسية لكشمير والإسلام”.
وأكدت المتظاهرات بالقول: “لن نظل صامتين ضد مثل هذه المحاولات التي تريد إعطاء صورة كاذبة عن كشمير للعالم الخارجي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى