أخبارالإعلام الشيعي

اللاعنف العالمية تدعو الأمم المتحدة تحمل مسؤوليتها إزاء الفضائع الحاصلة في ميانمار

اعربت منظمة اللاعنف العالمية “المسلم الحر”، عن شديد إدانتها للانتهاكات الفضيعة الحاصلة في ميانمار.
وذكرت المنظمة في بيان تلقته وكالة النبأ، انها “اطلعت على إفادات ووثائق نقلتها منظمات ووكالات حقوقية عالمية تفيد بارتكاب الجيش والقوات الأمنية اعمال قمع وتنكيل بحق المحتجين الرافضين للانقلاب العسكري الاخير”.
واضاف، انه “تشير البيانات إلى مقتل ما يربو عن 600 مدني خلال أعمال القمع العسكري الى جانب اعتقال أكثر من 3000 آخرين”.
واعتبرت المنظمة ،أن تلك الانتهاكات الأليمة تستوجب تحرك دولي مسؤول يحاسب مرتكبيها، ويعمل على الحد منها بشكل فوري وعاجل، محذرة من مغبة السكوت عما يرتكب من جرائم خطيرة، مطالبة الهيئة الدولية للأمم المتحدة تولي مسؤولياتها إزاء ما يجري في تلك الدولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى