أخبارالبحرينالعالم الاسلامي

العفو الدولية تندد بمحاكمة البحرين لأربعة أطفال شيعة على خلفية سياسية

نددت منظمة العفو الدولية بمحاكمة السلطات البحرينية، لأربعة أطفال من الشيعة على خلفية قضايا سياسية، واستجوابهم أمام مكتب التحقيقات دون حضور محام.
ودانت المنظمة في بيان لها عبر موقعها الإلكتروني، إجراءات محاكمة الأطفال حسين عبد الرسول، فارس حسين، محمد جعفر، سيد حسن أمين، أمام المحكمة الجنائية العليا واعتبارهم بالغين، بما يتعارض مع قوانين الطفل والمعايير الدولية التي صادقت عليها حكومة البحرين من قبل.
وأشارت إلى أن السلطات البحرينية تتهم هؤلاء الأطفال بالتجمهر والشغب وحيازة أسلحة مولوتوف، عن واقعة بتاريخ 14 فبراير/ شباط 2020، وقد يواجهون أحكاما بالسجن تترواح بين سنتين وعشر سنوات – وفق المنظمة.
ولفتت إلى أن اعتقال الأطفال الأربعة في سجن الحوض الجوف ومحاكمتهم تحت قانون مكافحة الإرهاب، يأتي بالتزامن مع مصادقة حاكم البحرين حمد عيسى الخليفة على قانون العدالة الإصلاحية للأطفال وحمايتهم من سوء المعاملة.
وطالبت المنظمة حكومة البحرين بالالتزام باتفاقية حقوق الطفل، ومعاملتهم وفقا لمبادئ نظام عدالة الطفل، والأخذ في الاعتبار مستقبل هؤلاء الأطفال – على حد تعبيرها.
وكانت المحكمة الكبرى الجنائية في البحرين قد أجلت محاكمة أربعة أطفال متهمين في قضايا سياسية إلى تاريخ 4 مارس/ اذار المقبل لتقديم مرافعات الدفاع، في جلسة يوم الأربعاء 24 فبراير/ شباط 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى