أخبارالعالم

صحيفة بريطانية: زيارة البابا للنجف رسالة إلى العالم بأن هذه المدينة تمثل قلب التشيع المعتدل وعاصمته

اكدت صحيفة الاندبندنت البريطانية، ان زيارة بابا الفاتيكان البابا فرنسيس، الى مدينة النجف الاشرف تمثل اعترافاً دوليا واقليميا بانها باتت تمثل عاصمة التشيع بالعالم.
وقالت الصحيفة في تقرير لها نشرته نسختها العربية، ان زيارة البابا للنجف ولقائه المرجع الديني السيد علي السيستاني رسالة واضحة إلى العالم والشرق الأوسط، بأن هذه المدينة تمثل “قلب التشيع المعتدل وعاصمته”.
وتحدث رئيس مركز موجة ياسر مكي للصحيفة، أن زيارة البابا العراق عموماً والنجف خصوصاً ولقاءه السيستاني تدلل على أن “المرجعية الدينية في النجف هي القائد الفعلي للشيعة في العالم”.
ويضيف مكي، أن “الزيارة تاريخية وممكن أن تُستثمر على مدى 20 عاماً مقبلة، إلا أن التحضيرات حتى الآن لم تكن بالمستوى المطلوب”، مشيراً إلى أنه “كان من المفترض أن تكون بصورة أكبر، لا سيما أنها الأولى للعراق، والمجتمع النجفي يترقبها، باعتبارها تمثل تقارباً بين المسلمين الشيعة والعالم المسيحي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى