أخبارالعالم الاسلاميالعراق

عرض منبر حسيني يفوق عمره (165 عاماً) قرأ عليه “الكربلائي والكعبي والزغير”

عرض متحف الإمام الحسين (عليه السلام) منبراً حسينياً يقدر عمره بـ (165 عاماً) ويمتاز بمواصفات في بنائه وتركيبه، فضلاً عن علاقته مع خطباء المنبر الحسيني والرواديد الحسينيين.
وقال مسؤول التشريفات في المتحف، أصيل الصافي، في تصريح تابعته (شيعة ويفز) أن “هذا المنبر ظل لفترة طويلة داخل الصحن الحسيني الشريف واعتلاه العديد من الخطباء البارزين والرواديد في الفترات السابقة، حيث يقدر عمر المنبر بحدود 165 عاماً”.
وأضاف، أن “ما يميز هذا المنبر كونه مصنوع بطريقة تركيب الألواح مع بعضها دون استخدام المسامير، وصُنِع من الخشب المنقوش على طريقة الخاتم الشريف والتي يستخدم فيها خيوط من الفضة الخالصة والنحاس والعاج الطبيعي والصَدف”.
وبيّن الصافي بأن “المنبر تعرّض لأضرار بسبب الاهمال وسوء التخزين في السنين السابقة مما ادى الى ضياع بعض معالمه، إلا ان متحف الإمام الحسين (عليه السلام) أولى اهتماماً بجميع المقتنيات بعد عام 2003 ومن بينها هذا المنبر وعرضه أمام الزائرين”.
جدير بالذكر أن المنبر المعروض، ارتقاه العديد من الخطباء والرواديد الحسينيين، بينهم الخطيب اللامع الشيخ هادي الكربلائي، والخطيب الشيخ عبد الزهراء الكعبي، وعميد الرواديد الحسيينين الملا حمزة الزغير (رحمهم الله تعالى).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى