أخبارالمرجعية

أهالي العوامية يأبّنون الفقيه الشيرازي.. ورجل دين يكشف سرّ محبّة الناس له

شيعة ويفز/ خاص
أحيا أهالي مدينة العوامية في السعودية، ذكرى رحيل الفقيه آية الله السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي (قدّس سره)، عبر إقامة مجلس تأبينيّ ترحّماً على روحه الطاهرة واستذكاراً لعطائه الديني والإنساني وما تركه من فقد كبير في قلوب المحبين.
المجلس التأبيني، احتضنته حسينية السيدة البتول (عليها السلام) في العوامية، بمناسبة الذكرى الثالثة عشرة لرحيل الفقيه الشيرازي (قدّس سره)، وشهدَ حضوراً لافتاً من العلماء والأفاضل وجموع أتباع العترة الطاهرة.
وألقى سماحة الشيخ حسن العوامي، خلال مجلس التأبين، كلمة عن حياة الفقيه الشيرازي (قدس سره) قال فيها: إن “الفقيه السيد محمد رضا الشيرازي كان مصداقاً واضحاً للاقتداء بأهل بيت العصمة (صلوات الله وسلامه عليهم)”، موضحاً أن “هذه السمة البارزة كانت سبباً لنيل محبّة الملايين من الناس له”.
العوّامي دعا المؤمنين إلى الاقتداء بسيرة الفقيد الراحل والسير على نهجه وخطاه لأنه “كان الأسوة الحسنة والقدوة الصالحة برسول الله (صلى الله عليه وآله)”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى