أخبارالعالم الاسلاميسوریه

دراسة: أكثر من 600 من أطفال داعش الإرهابي في أوروبا محتجزون في سوريا

أكدت دراسة أجراها باحثان بلجيكيان، أن أكثر من 600 طفل من أبناء داعش الارهابي في أوروبا ثلثهم تقريبا فرنسيون، محتجزون في مخيمين يخضعان لسيطرة الأكراد في شمال شرق سوريا.
وقال توما رينار وريك كولسايت الخبيران بشؤون المسلحين في معهد إيغمونت في بروكسل، إن “ما بين 610 و680 طفلا من مواطني الاتحاد الأوروبي محتجزون حاليا مع أمهاتهم في مخيمي روج والهول في شمال شرق سوريا”.
وأضاف، “هؤلاء الأطفال احتجزوا منذ 2019 مع أمهاتهم اللواتي كن في قسمهن الأكبر يقاتلن في صفوف تنظيم داعش”.
وتابع، “يتصدر الفرنسيون قائمة هؤلاء المحتجزين، إذ أن هناك ما بين 150 إلى 200 بالغ، ومن 200 إلى 250 طفلا، غالبيتهم العظمى في سوريا، يليهم من حيث العدد الألمان ثم الهولنديون ثم السويديون والبلجيكيون فالبريطانيون”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى