أخبار

وفد كنسي أمريكي ندوة في جامعة الكوفة بعنوان الدين ومستقبل السلام العالمي

تفعيل الحوار وإيجاد فرص التقارب بين الأديان والحضارات والثقافات المختلفة ، ووضع الخطط المناسبة لمحاربة الارهاب والتطرف

 

 عقد مكتب كرسي اليونسكو في جامعة الكوفة ندوة بعنوان (الدين ومستقبل السلام العالمي) تناولت تفعيل الحوار وإيجاد فرص التقارب بين الأديان والحضارات والثقافات المختلفة ، ووضع الخطط المناسبة لمحاربة الارهاب والتطرف .

الندوة عقدت بحضور رئيس جامعة الكوفة وعدد من الشخصيات الثقافية والأكاديمية ووفد من الكنيسة الوطنية والكنيسة الكاثوليكية الأمريكية ضم كلاً من الكاردينال ثيودور ماك كاريك كاردينال الروم الكاثوليك رئيس الأساقفة الخامس، ووليام كريف ميلر وهو سفير أمريكي لدى أوكرانيا والمطران جون برايسون شين من الكنيسة الانجيلكانية وأسقف واشنطن والكاتدرائية الوطنية.

وخلال كلمته أكد رئيس جامعة الكوفة الدكتور عقيل ياسين على ضرورة التعاون بين جميع الأديان والثقافات من أجل نشر التسامح وقبول الآخر، مشيرا غلى أن الدين الإسلامي دين سلام ومحبة وهو بعيد كل البعد عن إرهاب داعش والقاعدة.

الوفد الامريكي من جانبه تحدث عن دور الجامعات في محاربة التطرف وأن على جامعة الكوفة وضع الخطط والبحوث التي من شأنها معالجة مشاكل الطائفية والتطرف، وقال كاردينال الروم الكاثوليك ثيودور ماك كاريك أن العراق تعرض إلى حروب طويلة وعلينا العمل سوية من أجل انتصار الحياة المدنية.

فيما قال المطران جون برايسون شين من الكنيسة الانجيلكانية أن كافة الأديان السماوية تدعو لوحدانية الرب والتقارب والتسامح وقبول الآخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى