أخبار

الشبك يحيون الذكرى الاولى لتهجيرهم ويدعون الحكومة لتحرير مناطقهم

عقد ابناء القومية الشبكية من اتباع اهل البيت “عليهم السلام” في محافظة الموصل

 

عقد ابناء القومية الشبكية من اتباع اهل البيت “عليهم السلام” في محافظة الموصل، مؤتمراً موسعاً بذكرى مرور عام على تهجيرهم من اراضيهم بعد استيلاء داعش الارهابية عليها.

وقال حسين زينل عضو مجلس ناحية بعشيقة في تصريح صحفي “بمناسبة مرور عام على ذكرى التهجير الشبك الشيعة من مناطق سهل نينوى الى المحافظات العراقية المختلفة، اقام اليوم النائب سالم الشبكي ممثل القوى الشبكية في البرلمان العراقي حفلاً تأبينياً في هذه المناسبة“.

فيما قال فيصل جار الله اسكندر رئيس مجلس قضاء الحمدانية: ان “جماعة “داعش” الارهابية قامت بتفريغ منطقة سهل نينوى من سكنها والتعدي على كل ما يمت بصلة بشعائر الشبك من خلال هدم وتدمير كل المزارات والحسينيات والجوامع التي تخص هذه المنطقة، مما يدل على حقدها الدفين“.

و خرج المؤتمرون بعدد من التوصيات ومن اهمها، مطالبة الحكومة المركزية بالاسراع بتحرير مناطقهم من دنس عصابات “داعش” الارهابية، وتعويض المتضررين منهم، ومحاسبة من تطلخت ايديهم بدماء الاقليات وخاصة الشبك.

يذكر بان عصابات “داعش” الارهابية قد دمرت جميع الجوامع والحسينيات لاتباع اهل البيت “عليهم السلام” لسهل نينوى، وسقوط ما يقارب من 1800 من ابناء الشبك، وتهجيرهم عن بكرة ابيهم في المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى