أخبارالإعلام الشيعي

المشرف العام لمجموعة الإمام الحسين (عليه السلام) الإعلامية يستقبل وفداً حسينياً من مدرسة التراث الكربلائي

استقبلَ المشرف العام على مجموعة الإمام الحسين (عليه السلام) الإعلامية، حجة الإسلام والمسلمين سماحة الشيخ مصطفى المحمّدي، وفداً من مدرسة التراث الكربلائي في مدينة كربلاء المقدسة، مثمّناً لهم هذه الزيارة المباركة.
وقدّم الوفد الزائر التبريكات لإدارة المجموعة الإعلامية بمناسبة افتتاح مقرّها الجديد، فضلاً عن تثمين جهودها في التغطيات الإعلامية للفعاليات والبرامج الحسينية والشعائر المقدّسة، وضم كلاً من الرادود الحسيني القدير الحاج عبد الأمير الأموي والشاعر الحسيني حيدر المعلّم، وعضو الهيئة الإدارية للمدرسة أمير كردلة.
وذكر بيان صادر عن المجموعة الإعلامية، تلقته (وكالة أخبار الشيعة) أن “الوفد الزائر أعرب عن شكره وتقديريه لجهود المجموعة الإعلامية في خدمة قضايا أهل البيت (عليهم السلام)”، مؤكدين بأن “المجموعة الإعلامية تعد اليوم من أكبر المجموعات الإعلامية الشيعية في العالم”.
وأضاف البيان بأن “الضيوف قدموا درع تقديريا للمجموعة الإعلامية، كما تجوّلوا في أروقة المقر الجديد للمجموعة الكائن في شارع قبلة الإمام الحسين (عليه السلام)”.
ونقل البيان عن الحاج الأموي قوله: إن “مجموعة قنوات الإمام الحسين (عليه السلام) الفضائية التي تبث بخمس لغات عالمية، تمثل فخراً لأهالي كربلاء المقدسة ولكل الشيعة الأحرار”، مشيراً إلى أن “التقدم المستمر لهذه الشبكة الحسينية دليل على قبول الرسول (صلى الله عليه وآله) لهذا العمل الصالح في خدمة سبطه وريحانته سيد الشهداء (عليه السلام)”.
من جهته، رحّب سماحة الشيخ مصطفى المحمّدي بالوفد الزائر، لافتاً إلى أن ” النجاح اللافت لهذه المجموعة الإعلامية في السنوات الخمس عشرة الماضية يعود إلى بركات الإمام الحسين (عليه السلام) وأنفاس الإمام المهدي المنتظر (عجل الله تعالى فرجه الشريف)، وببركة وصايا وتوجيهات المرجع الديني الأعلى سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي”.
وأكد المحمّدي في الوقت ذاته على جهود العاملين في المجموعة الإعلامية من الشباب والخبرات الإعلامية الذين “يحرصون على تقديم ما أفضل ما يمكن في مسيرة الإعلام الحسيني الهادف وخدمة قضايا العترة المحمّدية الطاهرة”.
جدير بالذكر أن مدرسة التراث الكربلائي، تأسست في مدينة كربلاء المقدسة، وتهدف إلى تدريب وتخريج القراء والرواديد الحسينيين ورعاية المواهب الشابة والمراهقين في هذا المجال الحسيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى