أخبارالعالم

الحرب على الإيغور: حملة الصين ضد مسلمي شينجيانغ.. كتاب يكشف معاناة الإيغور في الصين

وثق الكاتب شون روبرتس في إصداره الأخير بعنوان “الحرب على الإيغور: حملة الصين ضد مسلمي شينجيانغ” كيف تستخدم الصين الحرب العالمية على الإرهـ،ـاب كغطاء دولي لقمعها الوحشي المتزايد للإيغور، وكيف أن استهداف الحرب لعدو غير محدد شجع الدول في جميع أنحاء العالم على اضطهاد الأقليات العرقية وقمع بشدة المعارضة الداخلية باسم مكافحة الإرهاب.
وأشار الكاتب إلى أن من بين 11 مليون من الإيغور الذين يعيشون في الصين اليوم ، هناك أكثر من مليون محتجزون الآن في ما يسمى بمعسكرات إعادة التأهيل، ضحايا ما أصبح أكبر برنامج للاعتقال الجماعي والمراقبة في العالم.
وأصبح الكتاب متوفرا على المنصات الرقمية مثل سبوتيفاي، ليتمكّن أكثر عدد من القراء من اكتشاف جرائم الصين في شينجيانغ.
ويصف روبرتس كيف نجحت الحكومة الصينية في

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى