أخبارالعالم الاسلاميالعراق

جموع الزائرين المشاة ينطلقون من كربلاء المقدسة صوب المرقد العلوي لإحياء ذكرى شهادة النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله) (فيديو)

انطلقت مسيرات الزائرين من أهالي مدينة كربلاء المقدسة صوب مدينة النجف الأشرف، لإحياء ذكرى استشهاد النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله) عند مرقد ابن عمه ووصيه أمير المؤمنين عليٍّ (عليه السلام).
وتوافق المناسبة الأليمة، للثامن والعشرين من شهر صفر الأحزان، حيث أصبحت زيارة (صلى الله عليه وآله) شعيرة سنوية يعكف على إحيائها أهالي كربلاء المقدسة والمدن والمحافظات الأخرى.
وأفاد مراسل (وكالة أخبار الشيعة) بأنّ “مواطنين من مدينة كربلاء المقدسة فضلاً عن زائري الأربعين الحسيني الذين أحيوا الزيارة المباركة، انطلقوا في مسيراتهم العزائية صوب مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) لإحياء الفاجعة المحمّدية الأليمة”.
وأضاف بأنّ “شيعة أهل البيت (عليهم السلام) من داخل العراق وخارجه اعتادوا سنوياً على إحياء شعيرة المشي صوب المرقد العلوي المطهر لاستذكار فاجعة استشهاد النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله)، فضلاً عن مشاركة المواكب الحسينية التي شرعت بنصب خيمها وسرادقها على طريق الزائرين”.
ولا تقتصر شعيرة المشي على الشباب والكهول فحسب، بل وتشارك النساء والأطفال أيضاً، ويستغرق المسير من يومين إلى ثلاثة أيام من مدينة كربلاء المقدسة وصولاً للمرقد العلوي المقدّس.
ولفت مراسلنا إلى أن “إحياء هذه المناسبة هو استكمال للزيارة الأربعينية المقدسة، وتعبير عن الامتداد الحقيقي بين الإمام الحسين (عليه السلام) وجدّه النبي الأكرم (عليه أفضل الصلاة والسلام)”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى