أخبارالعالم

صحيفة (minute mirror) الهندية تكتب: كونوا مع الإمام الحسين (عليه السلام) تسلموا

دعتْ صحيفة (minute mirror) في مقال لها، المسلمين من حول العالم إلى الانضمام إلى جبهة الإمام الحسين (عليه السلام) في مواجهته للظلم، وأن لا يبقوا ساكتين كما فعلوا أسلافهم ممن خذلوا القضية الحسينية إبان واقعة الطف الأليمة.
وأشّرت الصحيفة حجم الأخطار المحدقة بالمسلمين إذا ما بقوا صامتين أمام الظلم وعدم المطالبة بحقوقهم، واستلهام ذلك من مبادئ عاشوراء العظيمة.
وبيّنت الصحيفة في مقالها الذي ترجمته (وكالة أخبار الشيعة) أن “الكثير من المآسي حصلت في الإسلام، لكن حادثة كربلاء هي الوحيدة التي يُعاد النظر فيها كل عام، والغرض منها تذكير المسلمين بأهميتها ومبادئ ثورتها”.
وتابعت بأن “الدرس الأساسي الذي يعطينا إيّاه شهر محرّم هو الوقوف في وجه الوحشية، فلم تكن معركة كربلاء بين مجموعتين، بل كانت معركة بين الحق والباطل، وحملت رسالة إلهية إلى الأمة المسلمة للوقوف ضد الخطأ مهما كان جانب الخطأ قوياً”.
وأشارت إلى أننا “بحلول العام 2022 للميلاد، ولا يزال المسلمون في أجزاء مختلفة من العالم يقتلون، حيث يواصل أتباع يزيد اللعين قتل أخوتنا وأخواتنا في كشمير وفلسطين وسوريا واليمن والعراق، ولكننا ندير ظهورنا لهم” مستدركة بالقول: “إذا كان الإمام الحسين (عليه السلام) هنا اليوم، ألن يخيب أمله بنا؟”.
ولفتت الصحيفة في مقالها إلى أن “واقعة كربلاء دليل حي على أنّك لا تحتاج إلى موارد للفوز، إنها قوّة الإرادة للقتال التي تحتاجها، فتكون مع الجانب الذي قاده حفيد النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله) وكذلك تصنع مثلما صنعت السيدة زينب (عليها السلام) عندما وقفت بوجه يزيد اللعين ولم تسكت أمامه وفضحت جرائمه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى