أخبارالعالم الاسلاميلبنان

ملاذنا الحسين (عليه السلام).. مراسم عاشوراء تعود هذا العام إلى النبطية خارج قيود كورونا

تعود مدينة النبطية في الجنوب اللبناني، كعادتها لإحياء مراسم عاشوراء، مساء يوم 30 تموز الجاري، بشكل طبيعي خارج قيود جائحة كورونا هذه السنة، بحسب ما أفادته وسائل إعلامية محلية، اليوم السبت، وتابعتها (وكالة أخبار الشيعة).
وقالت وسائل الإعلام: إن “مدينة النبطية اتشحت بالرايات السوداء وتجلل النادي الحسيني بالسواد، وبدأت المحال التجارية والمنازل بث مجالس العزاء في قالب روحي عاشق لثورة الإمام الحسين وآل بيته (عليهم السلام)”.
وتابعت، “من المقرر أن تواكب عاشوراء في النبطية بجملة تدابير للقوى الأمنية والعسكرية، من اليوم الأول وحتى العاشر من المحرم، حيث ستشهد المدينة إقامة مراسيم عزاء الإمام الحسين (عليه السلام)”.
وأشارت إلى أن “هناك تنسيقاً بين منظمي العزاء والقوى الأمنية في المدينة، لإحياء المناسبة الأليمة بقدسية وروحية عالية”.
وينتظر أهالي المدينة بلهفة كبيرة، حلول موسم الأحزان العاشورائية لإقامة مجالسهم بعيداً عن قيود جائحة كورونا.
ورفع الأهالي شعار “ملاذنا الحسين” هذا العام، مؤكدين أنهم “يلتجئون إلى الإمام سيد الشهداء (عليه السلام) في همومهم ومشاكلهم، ويتمثلون سيرته وصبره وأخلاقه للاستعانة على المآسي التي حلت بجميع أبناء الشعب اللبناني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى