أخبارالبحرينالعالم الاسلامي

جمعية حقوقية تكشف عن انتهاك سلطة البحرين لحقوق الشيعة وحرمانهم من زيارة المراقد المقدسة

انتقدت جمعية حقوق الإنسان البحرينية، استمرار السلطة البحرينية بزيادة تشديدها للمواطنين الشيعة وحرمانهم من حرياتهم المشروعة وعلى رأسها حرية ممارسة الشعائر الحسينية وزيارة العتبات المقدسة.

وقالت الجمعية في بيان ورد لـ (وكالة أخبار الشيعة): إن “السلطات البحرينية تحاول بكل وسيلة ممكنة لحرمان المواطنين الشيعة من حقوقهم المشروعة والتضييق عليهم وزجّ عدد كبير منهم داخل المعتقلات”.

 وأضاف البيان بأن “الحكومة منعت عشاق أهل البيت (عليهم السلام) من السفر لزيارة العتبات المقدسة في كل من إيران والعراق وسوريا”، مبيناً أن “هذا العمل المناهض للشيعة قُوبل بانتقادات شديدة وردّة فعل من بعض المنظمات الحقوقية”.

ووصف البيان حرمان البحرينيين الشيعة من أداء زيارة العتبات المقدسة “بإلقاء حجر في طريق إحيائهم لأمر أهل البيت (عليهم السلام) وإقامة شعائرهم المقدسة”.

كما كشفت الجمعية في بيانها عن قيام الأجهزة الأمنية “بإرجاع عدد من المواطنين البحرينيين الذين كانوا يعتزمون أداء زيارة العتبات المقدسة في إيران والعراق وسوريا”، مؤكداً بأن “هذا الفعل يعدّ انتهاكاً واضحاً لحرية الدين والتنقّل”.

وأشار إلى أن “منع السفر إلى الأماكن الدينية بما في ذلك البلدان التي فيها مراقد أهل البيت (عليهم السلام) يتعارض مع اللوائح القانونية، ولا يوجد حظر رسمي من الحكومة ما عدا تسلّطها على المكون الشيعي”.

وعلى الصعيد ذاته، أبلغ معهد البحرين للقانون والديمقراطية مؤخراً عن حقائق مروّعة بشأن استمرار قمع المجتمع المدني وأبناء الطائفة الشيعية من قبل السلطة الحاكمة.

وأشار المعهد إلى أن “البحرين أصبحت اليوم أكثر بلد في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث معدلات سجن الأفراد بتهم كيدية حتى امتلأت السجون بالمئات من الأبرياء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى