أخبارالعالم الاسلاميالعراق

تذمر وخيبة أمل بين عدد كبير من المواطنين العراقيين بعد رفع أسعار تذاكر السفر من قبل شركات الطيران الإيرانية

طالب زائرون عراقيون يرغبون بالسفر للعتبات المقدسة في إيران، بتخفيض أجور الطيران من قبل الشركات الإيرانية، فيما أكّدوا أن بعض الشركات تستغل زخم الزائرين عبر رفع أسعار تذاكر السفر بالطائرة.

مواطنون ومدوّنون عراقيون على مواقع التواصل الاجتماعي انتقدوا حالات زيادة أسعار الطيران من قبل الشركات الإيرانية، مطالبين حكومة بلادهم بالتدخل في الأمر وإقناع الشركات بتخفيض الأجور وإلا التعامل بالمثل من قبل الطيران العراقي.

وبسبب تدفق الآلاف من العراقيين لزيارة المراقد المطهّرة في مدينتي مشهد وقم المقدستين، يضطّر أكثرُهم للسفر عبر شركات الطيران الإيرانية، إلا أنّ الأخيرة وبحسب مواطنين “استغلّت ذلك في صالحها عبر رفع أسعار التذاكر”.

وأعرب المواطنون في منشوراتهم التي تابعتها (وكالة أخبار الشيعة) عن أسفهم لمثل هذه الحالات الصادمة، لافتين إلى أنّ “الكثير من الزائرين العراقيين من كبار السن والمرضى لا يمكنهم السفر إلى إيران برّاً فيلجؤون للسفر جوّاً”.

كما قال آخرون: إن “على الشركات الإيرانية أن تبدي مرونة أكثرَ في تعاملها مع المسافرين الأجانب، خصوصاً بعد الاتفاقات الأخيرة والتسهيلات التي قدمها العراق للزائرين الإيرانيين لزيارة العتبات المقدسة آخرها إلغاء تكاليف تأشيرة الدخول”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى