تقرير اندونيسي يكشف عن وجود مليوني “داعشي” في البلاد

 

 

كشف تقرير تلفزيوني اندونيسي، الاثنين، عن وجود مليوني عضو بتنظيم "داعش" الإجرامي في البلاد، مشيرة إلى أن الهجمات الارهابية التي جرت مؤخرا في العاصمة جاكارتا مرتبطة بهزيمة التنظيم وفقدانه الاراضي في العراق وسوريا.

ونقل تقرير لقناة "آسيا نيوز"، عن المتحدث باسم الشرطة الاندونيسية ماتينوس سيتومبول قوله، إن عصابات داعش دائما ما تستهدف الشرطة، لكنها في الاونة الاخيرة عززت دعواتها لشن هجمات على القوات الامنية في البلاد عبر وسائل التواصل الاجتماعي نتيجة الهزيمة في العراق وسوريا.

من جانبه قال الخبير في مكافحة الارهاب من جامعة ماليكوسالة آل شيدر، إن هناك حوالي مليوني عضو لداعش في اندونيسيا، مبينا أن كل الهجمات الارهابية في البلاد نفذها متعاطفون مع داعش.

وبحسب التقرير، فإن داعش اصبحت اكثر خطورة في منطقة جنوب شرق آسيا وان اكثرهم خطورة هم العائدون من مدينة الموصل العراقية بعد هزيمتهم هناك، مبينا أن العائدين من سوريا والعراق هم من كانوا يرفضون بلادهم ويرفضون مفهوم الدولة القومية ويرون أن دول اسيا دول كافرة ويجب أن تعاني من الحرب وهو ما يمثل مشكلة وتحديا لجميع الحكومات الاسيوية.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input