اللاعنف تطالب السلطات المصرية إطلاق سراح معتقلي الرأي وإشاعة الحريات وحق التعبير

 

 

طالبت منظمة اللاعنف العالمية "المسلم الحر، في الذكرى التاسعة لثورة الخامس والعشرين من يناير، السلطات المصرية إطلاق سراح معتقلي الرأي وإشاعة الحريات وحق التعبير.

وقالت في بيان لها، "تمر على الشعب المصري الذكرى التاسعة للإطاحة بالرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، تلك الثورة التي انطلقت للحد من الفساد المالي والإداري للسلطة وتأمين قدر من الحريات العامة والازدهار الاقتصادي وتحسين الوضع المعيشي والإنساني في البلاد.

واضاف البيان، "اذ انتفض المصريون كافة أملا في مستقبل أفضل وحاضر مقبول وتعويض عما سبق من استبداد وانتهاكات وإستئثار بالثروات، فضلا عن واقع جديد ينعم بالديمقراطية والتعددية ومشاركة واسعة في القرار السياسي والاقتصادي بعد عقود من التفرد الذي مارسه النظام المطاح به".

وتابع البيان، "وفي هذه المناسبة التي تعد مفصلا تاريخيا على صعيد الدولة المصرية الحديثة، تدعو المنظمة السلطات المصرية الحالية إلى الاعتبار من الماضي والاستفادة من أخطاء النظام السابق في التعامل مع المسؤوليات الوطنية التي تقع على عاتقها لا سيما في يخص بملف الحريات والحقوق، مطالبة بإجراءات واقعية تتخذها السلطة عبر سياسة منهجية تقف في طليعتها إطلاق سراح معتقلي الرأي، فضلا عن إشاعة الحريات العامة والخاصة وحق التعبير والانتقاد والاختلاف، إلى جانب انتهاج رؤية عاجلة لتحسين الوضع المعيشي للسكان في سياق خطة تنموية تؤمن الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي في البلاد.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input