المسلم الحر تدين العمليات الارهابية التي استهدفت المدنيين الأبرياء في سيريلانكا

 

 

ادانت منظمة اللاعنف العالمية "المسلم الحر"، العمليات الارهابية التي استدفت المدنيين الابرياء في سيرلانكا.

وقال المنظمة في بيان تلقته شيعة ويفز، "انها تلقت بحزن النبأ الصادم عن سلسلة عمليات التفجير المتزامنة التي استهدفت كنائس وفنادق في كوتشيكادي وكولومبو ومدينتي نغومبو وباتيكالوا؛ حيث تشير الانباء الاولية الى مقتل 160 شخصاً بينهم نساء واطفال أثناء إقامة مراسم دينية للاحتفال بعيد الفصح."

واعربت المنظمة، عن ادانتها واستنكارها الشديدين للعمليات الارهابية التي ذهب ضحيتها العشرات من الآمنين في سيريلانكا، معلنة تضامنها مع ذوي الضحايا والشعب السيريلانكي المفجوع بهذا المصاب الجلل.

واكدت المنظمة، بُعد المتورطين عن الانسانية والقيم الدينية، مطالبة الجهات الرسمية بسرعة الكشف عن المتورطين في هذه العملية الارهابية لينالوا جزاءهم العادل، داعية المجتمع الدولي للقيام بدوره في منع انتشار ثقافة العنف والارهاب، مبتهلةً الى البارئ عز وجل ان يمن على ذوي الضحايا بالصبر والسلوان، وتتمنى للجرحى الشفاء العاجل.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input