مركز آدم في كربلاء المقدسة يناقش ضمانات عدالة التمثيل في الانتخابات العراقية

 

ناقش مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريّات ضمن ملتقى النبأ الأسبوعي الذي يُعقد بمقرّ مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام في مدينة كربلاء المقدّسة في كربلاء المقدسة، موضوعا تحت عنوان "ضمانات عدالة التمثيل في الانتخابات العراقية"، بمشاركة عدد من الشخصيات الحقوقية والأكاديمية والإعلامية.

وقال الباحث في ال مركز الدكتور علاء الحسيني وأستاذ القانون الإداري في جامعة كربلاء كلية القانون، إنّ مبدأ العدالة والمساواة هو مبدأ دستوري وإنساني بالدرجة الأساس، وهذا المشروع تبنّاه المشرّع في العراق وفي أغلب دول العالم، وهو يتمثّل بمبدأ المساواة كمنطلق أو كبداية وتحقيق المساواة أو العدالة النهائية الاجتماعية والسياسية كنقطة الوصول أو نقطة النهائية. 

واضاف الحسيني، "لما يعتبر الدستور عن أنّ العراقيين متساوين أمام القانون، معنى ذلك إنهم متساوون في ممارسة الحقوق والحريّات، وواحدة من هذه الحقوق هي الحقّ السياسي والممارسة السياسية في اختيار الممثّلين في البرلمان، ويفترض أن تكون إرادتهم السياسية متساوية ولا فرق بينهم في هذه الإرادة، أي يعني لا تعلو إرادة على إرادة أخرى، وإنّما هذه الإرادات متساوية وبالتالي لابدّ أن نبحث عن ضمانات، ولكي تحقّق لنا عدالة التمثيل في المجلس النيابي، نبدأ بالمساواة وننتهي بالعدالة".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input