إكتشاف مقبرة جماعية جديدة لسجناء شيعة قتلهم داعش الارهبي في الموصل

 

 

عثرت القوات العراقية على مقبرة جماعية جديدة لسجناء شيعة، في قرية حميدات القريبة من ناحية بادوش، الواقعة إلى غرب الموصل، وذلك بعد مضي ثلاث سنوات على تحرير المدينة من تنظيم داعش الارهابي.

وعثرت القوات على رفات جثث دفنت في خندق يمتد لمئات الأمتار بحسب ما ذكرته وكالة أسوشييتد برس، التي نقلت أيضاً عن مسؤولين قولهم إن خبراء الطب الشرعي شرعوا بإجراء اختبارات طبية، غير أنها توقفت بسبب فيروس كورونا.

ويعتقد مسؤولون عراقيون، أن الأكثرية من رفات الموجودين تعود لسجناء من الطائفة الشيعية، أخرجهم مقاتلو التنظيم الارهابي من سجن بادوش مباشرة بعد السيطرة على الموصل في حزيران/يونيو 2014.

واستعادت القوات العراقية السجن في آذار/مارس 2017 ويقول تقرير لمنظمة "هيومن رايتس ووتش" إن تنظيم داعش المجرم أعدم نحو 600 سجين شيعي بعدما أخرجهم من سجن بادوش مع عدد آخر من السجناء.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input