اهالي الفوعة وكفريا في سوريا ينضمون وقفة احتجاجية بمرور عام على مجزرة الراشدين

 

نظم أهالي بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين في ريف إدلب الشمالي، وقفة احتجاجية في ذكرى مرور عام على مجزرة تفجير الراشدين غرب حلب الذي استهدف أهالي البلدتين أثناء اجرائهم عملية التبادل ضمن اتفاق فيما بات يعرف اتفاق "البلدات الاربعة".

وطالب الاهالي برفع الحصار عن البلدتين وإعادة المخطوفين والمفقودين جراء التفجير.

كما أقامت الفعاليات الشعبية والثقافية في مدينتي نبل والزهراء بريف حلب الشمالي وقفة احتجاجية بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لتفجير الراشدين، وطالب المتظاهرون باعادة المخطوفين والمفقودين جراء التفجير الارهابي.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input