توافد جموع مليونية لإحياء ذكرى استشهاد أمير المؤمنين عليه السلام في رحاب مرقده الطاهر

 

 

توافدت جموع مليونية إلى مرقد أمير المؤمنين ويعسوب الدين وقائد الغر المحجلين الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام) لاحياء مراسم ذكرى استشهاده الأليمة.

وتزامناً مع التوافد المليوني استنفرت الدوائر الحكومية والاجهزة الامنية وملاكات العتبة العلوية المقدسة من أجل تقديم مختلف الخدمات للزائرين الكرام.

وشهد الصحن الحيدري الشريف إحياء ليلة الحادي والعشرون – ليلة القدر مع إحياء مراسم ذكرى الاستشهاد والتي استمرت حتى ساعات الفجر الأولى.

الى ذلك تمكنت فرق المعالجة الطبية والإخلاء الطارئ التابعة لمفرزة العتبة العلوية المقدسة من إنقاذ أكثر من 150 حالة طارئة من الزائرين، وذلك خلال برنامجها المكثف لتقديم الخدمات العلاجية والطبية والصحية الطارئة خلال مراسم إحياء ذكرى شهادة أمير المؤمنين (عليه السلام). وقال منسق المفرزة ومسؤول الإخلاء الطبي الطارئ السيد قاسم الموسوي " تم وضع خطة منظمة  تمثلت بنشر إسعافات العتبة المقدسة مع اسعافات دائرة صحة المحافظة في محيط الصحن الحيدري الشريف الخارجي وعلى الطرق الرئيسية المؤدية الى الحرم الشريف ".

وتابع " وقد نجحت الخطة المنظمة في إخلاء ومعالجة وإنقاذ مئات الحالات الطارئة التي حصلت بسبب إرتفاع درجات الحرارة حيث كان الاخلاء يتم مباشرة الى مفرزة الركن الجنوبي الرئيسية، حيث بادرت الفرق الى إخلاء 174  حالة منها 138 حالة اختناق و 26 حالة إغماء و 10 حالات مرضية خطيرة بعد فحصها تم نقلها إلى مستشفى الحكيم ومدينة الصدر الطبية الصدر ".

وأشار" كان لمفرزة الإخلاء الطبية في منطقة الحولي أثر مهم في معالجة وإسعاف مئات الحالات الطارئة للزائرين حيث تمكنت الكوادر التخصصية من معالجة ما يقارب 368 حالة مرضية ".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input