العتبة الحسينية تختتم ثاني دوراتها القرآنية التخصصية في جمهورية مالي

 

 

اختتمت دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة (فرع جمهورية مالي) الدورة القرآنية التخصصية الثانية في حفل حضره شخصيات دينية وأكاديمية وسياسية في العاصمة باماكو.

وقال مسؤول فرع الدار الشيخ داوود جكتي، إن هذه الدورة التي استمرت على مدى ٤ أشهر متواصلة تأتي ضمن البرنامج التطويري المعد لإعداد الكوادر القرآنية، مضيفاً أن الدورة أقيمت في مقر مؤسسة وارث الأنبياء لإعداد المبلغين التابعة للعتبة الحسينية المقدسة والتي تم افتتاحها مؤخراً، وقد تلقى المشاركون دروساً في أحكام التلاوة وعلوم القرآن الكريم ودروساً قرآنية أخرى.

أما بالنسبة لحفل الختام الذي حضره أكثر من ١٠٠ شخص من الرجال والنساء بينهم شخصيات دينية وأكاديمية وحكومية رفيعة، فقد ابتدأ بتلاوة بصوت أحد طلاب الدورة، تلتها كلمة دار القرآن الكريم ألقاها الشيخ داوود جكتي الذي بيّن أنشطة فرع دار القرآن الكريم وأهدافه، بعدها جاءت كلمة "السيد الشريف أحمد التيجاني" نجل رئيس المجلس الأعلى الاسلامي في مالي حيث أشاد بالدور الريادي للعتبة الحسينية المقدسة في نشر تعاليم القرآن الكريم وأبدى إعجابه بمشاريعها القرآنية، داعياً الى إدخال أساتذة المدارس والطلبة في هذه الدورات لتحريك الواقع القرآني في البلاد، فيما تم في الختام توزيع شهادات المشاركة والشهادات التقديرية بمشاركة أحد أعضاء مجلس الشعب على الطلبة المشاركين.

يذكر أن دار القرآن الكريم فرع جمهورية مالي في غرب إفريقيا تم افتتاحه مؤخراً ضمن الفروع الدولية الثمانية التابعة لمركز التبليغ القرآني الدولي ضمن مراكز قسم دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input