شعبةُ الخطابة الحسينية في العتبة العباسية تختتم برنامجها الاحتفائيّ للطالباتِ البالغات سنّ التكليف الشرعيّ

 

 

في باكورة انطلاقته وبعد أن مضى أكثرُ من شهرين من العمل المتواصل والمستمرّ، اختتمت شعبةُ الخطابة الحسينية في العتبة العبّاسية المقدّسة برنامجها الاحتفائيّ الخاصّ بالطالبات البالغات سنّ التكليف الشرعيّ في مدارس محافظة كربلاء المقدّسة، والذي شمل (50) مدرسةً توزّعت بين مدارس المركز والأحياء والقرى والأرياف، وبلغ عددُ الطالبات (2223) طالبة.

البرنامجُ هذا الذي تأمل القائماتُ عليه في السنين اللّاحقة أن تتّسع رقعته لتشمل مدارس أكثر، كانت انطلاقته في ذكرى ولادة السيّدة الزهراء عليها السلام، وتحت شعار: "بنورِ الزّهراءِ اهتدينا".

وقالت معاونةُ مسؤولة شعبة الخطابة الحسينية تغريد عبد، ان "البرنامج جاء حرصاً من العتبة المقدّسة على إشعار الفتيات بأهمّية هذه المرحلة الانتقاليّة من سنوات عمرهنّ، ومعرفة مسؤوليّاتهنّ وواجباتهنّ الشرعيّة والتقيّد بالأحكام السماويّة التي تتوزّع بين علاقة المكلّفة بربّها (عزّوجلّ) المترجمة بالصلاة فهي الركنُ الناهي عن الفحشاء والمنكر، وبين علاقتها بالمجتمع المترجم بالحجاب".

وأضافت: "شهد البرنامج أصداءً إيجابيّة واسعة، واستطعنا أن نصل لأغلب المدارس وبالأخصّ الواقعة في القرى النائية التي لم تشهد إقامة مثل هكذا فعاليّات، فكانت فرصة الاحتفال والاحتفاء بالطالبات البالغات سنّ التكليف الشرعيّ مواتية للاطّلاع على أحوال هذه المدارس وفتح قنوات تواصل مع إداراتها، في سبيل إقامة فعّاليات وأنشطة مستقبليّة سواءً كانت في المدارس أو في العتبة العبّاسية المقدّسة".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input